Untitled 1
 
  نظم السوائل المتحركة ( الهيدروليكا ) (اخر مشاركة : محمد عبدالحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          دورات تكنولوجيا المعلومات (اخر مشاركة : محمد عبدالحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          فن إدارة عمليات المسح الأمني للمنشآت الحساسة (اخر مشاركة : محمد عبدالحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          إختبارات التربة والمواد وتأثيرها على المنشآت (اخر مشاركة : محمد عبدالحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          اعداد الميزانيات التقديرية (اخر مشاركة : محمد عبدالحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          السياحة والفنادق (اخر مشاركة : محمد عبدالحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          أساسيات برنامج الماتلاب (اخر مشاركة : محمد عبدالحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 39 )           »          مناقشة تدريبية على خطط تأمين المنشأة من كافة العناصر (اخر مشاركة : محمد عبدالحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 24 )           »          الدورات الهندسية (اخر مشاركة : محمد عبدالحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 19 )           »          مراجعة التصاميم المعمارية وتوصيف المواد (اخر مشاركة : محمد عبدالحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 32 )           »         
 

 
العودة   منتديات سبيع الغلباء > المنتديات الأدبية > منتدى الخواطر والحكم والالغـــاز
 

منتدى الخواطر والحكم والالغـــاز خواطر وحكم وألغاز أبداعات بالشعر والنثر و كتابة القصة وألغاز جديدة هنا تجد الإبداع الأدبي الخاص بأعضاء شبكة سبيع الغلباء

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
 
غير متصل
 رقم المشاركة : ( 1 )
المؤلف
عضو
رقم العضوية : 52566
تاريخ التسجيل : 28 - 01 - 2014
الدولة : ذكر
العمر :
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : المؤلف is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
مجموعة كتابات

كُتب : [ 03 - 02 - 2014 - 09:40 ]

ليلة48


ليلة شبه ضبابية تشابك فيها خيوط الدخان تمطر رذاذاً ليلكي ليقع الصدى على تلك الأوتار الممزقة ويشدو بمضاضة الدمع أغنية ذات وقعٍ أليم ويغدو سراج الحزن في حنايا الشعور مشعلاً ليلة ليست ككل الليالي حيث نسيها التاريخ ولم يسطرها حتى ع الهامش في تلك الليلة كانت تجثو على التراب مطأطئة الرأس هالكة العينين لتهمس بهمساتٍ أرقت الضمير أين انتم مني... ها انأ احتضر اصرخ ابكي بعبراتٍ تشق قلوباً قاسية!! أأين رحلتم وتركتم بقايا أتربة تركتم دمعا يجول في المقل شوقا يغص بمرارة في جدران الأمل نكرتموني وحدي ابكي أنحب بنزيف لم ينتهي

.. وتعيد بصرها لماضيها.. ها هي تصرخ ولا يسمع لصرخاتها صدى.. تبكي ولا يوجد لدُميعاتها اثر وتفتش بين أوراق الذكرى عن أشياء إن تبدى لها قد تسوئها.. وتنتفض.. بخوف.. تموج بأناملها من على وجنتها.. ولا تجد أثرا لعبرةٍِ أو دمعةٍ تتكئ في مدمعها.. وتشيح خصلات شعرها لتبصر ملامح ليست بملامحها ولا قسمات وجهها.. تقترب أكثر لتلك المرآة.. لعلها تلحظ شيئا يشبهها.. لكنها كلما اقتربت وجدت نفساً غير نفسها.. كأنما خانتها مرآتها.. أم خانها حظها؟.. لسنا ندري ولكنما حقائق توفت بليال مرثية ودفنت بقبور بهتانيَ.. صلت فيها على روحها أربع لا وركوع فيها في يومان م ما مضى لبست فيهما فستانان بيومان.. كان إحداهما فستاناً ابيض للفرح باذخ الحزن وجلس بجوارها آخر ببذلته السوداء كما ميتم باذخ الفرح تلك أيام ولت وتلك بعضٌ من وريقات في ماضيها سقطت ولقلبها جرحت.. لكنما بقيت ذكرى ترشق قلبها بين حين وآخر.. وبقيت تقلب تفاصيل وجهها.. مع تقليبها لتفاصيل ماضٍ.. وتخفف عنها مأساتها المتولدة من قوة مذبذبة ظالمة ها هي تزف.. تزف بثوبها الأسود مع رجل غريب غربة السنين والأيام.. إقطاعي متمرد متسلط اخرق… هي من توجب عليها لبس الأسود لكنه ارتداه نيابة عنها وكأنما هو من سيتعس ومن جوهر المنطق كان فستانها الأبيض مشابهاً في يوم ميتمها.. لذاك السواد فلا فرق بين اسود باذخ الحزن رياءً وابيض باذخ الفرح ألماً. مسكينة هي أم أن قدرها من اوجب عليها العيش 60 عاما.. في أشواك رجل متعنت.. ظالم ستون عاماً موتاً وثلاث احتضارا وسنة بقيت بين موت واحتضار فغدت فيهن 64عاما.. ارتدت كفن السواد بفؤادها.. والبسوها قصرا أربع.. لألون فرحٍ بذخاً ورياءً.. احمرٌ اشتهت تقبيل الأديم بجسدها وتدثير روحها به.. وابيضٌ يعيد رجع أنينها لها.. واخضر أذاقها ريح الأرض قبل موتها جفافا.. واسودٌ كتب عليها منذ ولادتها أل 48 إلى أيامها 64احتضارا.. نعم عاملوها كفتاة صغيرة لا تملك أيا قرار وحكموا عليها بالإعدام الصامت.. الإعدام صمتا وجورا وهتكا.. هي حياتها من غير موتٍ بفعل تحت تربٍ

رد مع اقتباس
 
 
غير متصل
 رقم المشاركة : ( 2 )
المؤلف
عضو
رقم العضوية : 52566
تاريخ التسجيل : 28 - 01 - 2014
الدولة : ذكر
العمر :
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : المؤلف is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
رد: مجموعة كتابات

كُتب : [ 03 - 02 - 2014 - 09:41 ]

مــــا بيــــن غمضــــة عيــــن وانتباهتهــــا

في غمضات العين وانتباهتها

تحرق سفينة النجاة من بحر الحياة

لتترك بنفسها لأمواجه مستسلمة يتمايل بها يمنة ويسرة

كطفل يحرق البكاء وجنتيه

تركته امه في يد لايعرفها

انتصفت ساعة الحياة في ناظريه

أيترك نفسة ليد لا يعرفها

ام يبكي ليدين أمه

ويبقى بين يدين التي لا يعرفها

يهدأ فجاة لأن صوتا يهمس في أذنه

انا أمك

أطلق كل العنان لأحلامك

لاتدع منها شيء

وان كان من يمسك بأجنحتها ويمنعها

من ان تتنفس السماء

أنظر في عينيه

واقتل كل من يقف في وجهك

ولكن

بالحب

رد مع اقتباس
 
 
غير متصل
 رقم المشاركة : ( 3 )
المؤلف
عضو
رقم العضوية : 52566
تاريخ التسجيل : 28 - 01 - 2014
الدولة : ذكر
العمر :
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : المؤلف is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
رد: مجموعة كتابات

كُتب : [ 03 - 02 - 2014 - 10:51 ]

نختزن وجودنا بين صفحات مطوية


نختزن وجودنا بين صفحات مطوية

ينصهر هذا الألم الظالم ليصبح حروف

تنتقل أحلامنا من شعور الهرب والخوف إلى شعور الوحدة

قد طال هذا الهروب حتى ضعنا من أنفسنا

لا نجدها بين هذا الركام المتواصل من أحلامنا

ألم يعتصر قلوبنا ويحتبس في حناجرنا

ما بين ال (هم) وال (أنا)

نسافر

نغترب

ونهاجر

تباين موجع بين ما نحن

وأقنعة تشوهنا في كل لحظة

نتخفى عن الناس

ويأتي حين لا نعرف فيه أنفسنا

لمن لا يرون أكثر مما تنقله شبكيات عيونهم

يؤلمني طفل يبيع (الترمس) في وقت الدوام المدرسي

تماما كشعب يثور ضد عقود من نهب الحكومة لدمه

حين تحمل (قلوبا) داخل قلبك

وتجد نفسك من دون وطن

تثقل نفسك أوجاع هذا الفناء

تحاول أن تضع بسمة على هذا الوجه المشوه

فيصيب عضلاتك تشنج من تعب التكلف

ترسم أحلامك دمارك

يغذي قلبك كلماتك

ويخونك حتى كيانك

تنهض كل صباح لاستقبال يوم جديد

كالذي كانت ترسمه لنا أناشيد الطابور الصباحي

فتطل عليك كل خساراتك من جديد

مع كل ما حولك من دمار

وعجزك عن أن تمسح دمعة عن وجه طفل بريء يمشي على درب موتك

مع هذا الحمل الثقيل في داخلك

سفينة محطمة أنت

يشدها أكثر أشياء الكون تعقيدا

صور

تغرق في بحر

في بلاد القهر

رد مع اقتباس
 
 
غير متصل
 رقم المشاركة : ( 4 )
المؤلف
عضو
رقم العضوية : 52566
تاريخ التسجيل : 28 - 01 - 2014
الدولة : ذكر
العمر :
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : المؤلف is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
رد: مجموعة كتابات

كُتب : [ 03 - 02 - 2014 - 11:08 ]

الفقد واشياء اخرى

أرمقك من بعيد بعيناي وقلبي تغادر المكان، وتحزم الحقائب وتصحب معك صناديق الذكــريــات، وتغادر، والخريف يلفك ويلفك..

تغادر؟! وتأخذ فيك أشيائي؟! وتأخذ معك أشيائي؟

قــلـــبـــــي؟ بعض من عــقــلي؟ حــيــاتـي؟ انشغال بالي!

وملامحي التي تشبهك..، لا شيء حولي سوى السكوت، وبئر من وجوه، واكفهرار لوجه غريب،

تساءلت كثيرا، تساءلت كثيرا، لمـــاذا؟

لماذا بغيابك تتغير الأشياء؟ تخلع ثوب رونـقـها، ولماذا هي شاحبة ألوان الحياة ؟

لماذا تفقد السماء زرقـتـها ؟ وتـتـنـاثر الدموع على وجهها الناصع ؟

لماذا تـتلبد المشاعر في قلبي الذي يكاد يكف عن الخفقان؟

ويرسم الحزنُ ملامحَه على وجهي، فـيـتـوه الصـمـتُ عندما يباغـتـنـي أحدهم بالسؤال، ما بكي؟

فأغوص في عتمات الاجابة، أتوق، أتوق ويغميني التوق لذكرياتك ذات النسيج الحنون..

فما بال المسافات تبتلع حرقة القلوب، ولهفة الأرواح المنشطرة العائمة في رحبة السماء

أتَـكَـور، وأتكور، وألوذ بالصمت الرهيب، وتدمي الأصفاد معاصمي

فشيء ما يجثم فوق صدري، ويتربص بأحاسيـسي

سكبت جميع أسئلتي على أراضي الرهبة، وكان وجع الصمت يقرصني، يؤلمني

فألوك المرارة مرة تلو المرة، فأصرخ ولا أسمع سوى وجع صدى صوتي المحمل باللاجواب

الصدى؟

الصدى الضاج بالفراغ وسراديب الدهشة، فتأخذني الصرخات للشرفات الفارغة الا من الحنين

فأعود لأردد تراتيل الحب الباقي، والاخوة النقية، والصداقة العذبة

وأصفاد الشوق تكبلني.

لسعات عقارب الساعة تفرغ سمومها بي، فيقاربني الموت.

فقط... اسمعني واعلم أن ذاك هو المستحيل لذا

سأحزم حقائبي، وأسافر منك اليك

رد مع اقتباس
 
 
غير متصل
 رقم المشاركة : ( 5 )
المؤلف
عضو
رقم العضوية : 52566
تاريخ التسجيل : 28 - 01 - 2014
الدولة : ذكر
العمر :
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : المؤلف is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
رد: مجموعة كتابات

كُتب : [ 03 - 02 - 2014 - 11:33 ]

اسألي بلا حدود


أحبك اسألي السماء

عن حبي

واسألي كل من تعرفين

تشهد الطرقات و الازقة

والاجنة والسنين

لا حدود للسؤال

عن الحنين

محبوبتي لا ابالي

ان كرهني الزمان

وعافني كل من في

ونيانا

وأصبحت في زاويتي

يقولون اني مجنون

لا تصدقي

فهذا حبك

جعلني أحدث صورتك

وأعد ساعات اللقاء

وأحلم بسعادتنا

وأنت

وانت لا تعلمين

لا تصدقي عني ما يقولون

لا تصدقي

فهذا حبك جعلني مجنون

رد مع اقتباس
 
 
غير متصل
 رقم المشاركة : ( 6 )
المؤلف
عضو
رقم العضوية : 52566
تاريخ التسجيل : 28 - 01 - 2014
الدولة : ذكر
العمر :
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : المؤلف is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
رد: مجموعة كتابات

كُتب : [ 03 - 02 - 2014 - 11:37 ]

صغيرتي أنت

صغيرتي البريئة أرهقها اللعب تبت يد الأرهاق تبت يد اللعب

أضنتها أرجوحة الحياة فلا مرسى لها ولا أحد من الصحب

الكل مروا عبرها لم يأبهوا لصوت البكاء منها ولا لذلك النحب

صغيرتي أرهقها اللعب تبا ً لي وتبا ً لكم

غدت تسابق حلمها فرمتها أيدي من لاحياة لهم

يا سارقين الحلم من اعينها افيقوا من غفلتكم

ولتتلفتوا حولكم علكم تتعظون من غيركم

صغيرتي ها أنا أقف خلفك والظل مني يحميك من كل أمر تعب

صغيرتي فلتتركي هذا اللعب

ولنعد للمنزل

فالنهار أنزل قبعته على أعين الليل

ليرتاح من ضاعت منهم احلامهم

و يعدون على أصابعهم أيامهم

صغيرتي فالدنيا ليست اللعب

الدنيا اخبار نحملها لهم كما حملوها لنا مفادها

ان الكل يتقن الكذب

رد مع اقتباس
 
 
غير متصل
 رقم المشاركة : ( 7 )
المؤلف
عضو
رقم العضوية : 52566
تاريخ التسجيل : 28 - 01 - 2014
الدولة : ذكر
العمر :
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : المؤلف is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
رد: مجموعة كتابات

كُتب : [ 03 - 02 - 2014 - 11:38 ]

انتظار


غروب الشمس كان قد أضفى للسماء حمرتها كفتاة زين الحياء ووجهها

أمواج البحر تراقص افكارها في كل مد حنين ومع كل جزر يقبل أقدامها

أطيار النورس لازالت تراوح بالمكان معها

معطف تداعبه الريح على كتفيها

تغدو يمنة ويسرة كأم تفقد طفلها

غياب الروح عنها أشقاها

ومقعد لايتسع الا لثنين

أحدهما تأخر عن المجيء واخر لا زال ينتظر

رد مع اقتباس
 
 
غير متصل
 رقم المشاركة : ( 8 )
المؤلف
عضو
رقم العضوية : 52566
تاريخ التسجيل : 28 - 01 - 2014
الدولة : ذكر
العمر :
الجنس :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : المؤلف is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
رد: مجموعة كتابات

كُتب : [ 03 - 02 - 2014 - 11:56 ]

اختفاء خلف القدر


أنت أيها المتخفي وراء القدر

أنت يا من أضئت صفحات حياتي للحظات

أنت الذي تسكن جزرك الخاصة

أبهرني غموضك وزخات المطر

أبهرتني دقائق الحياة القصيرة

قتلتني بطرق عجيبة

وتركتني ضائعة في بحور الظنون

كربان في وسط بحر هائج

لايملك سوى السجود

فهو إن لم يمت غرقاُ سيكون ضحيةً للسمك الجائع

لكنك رائع بثقتك الزائدة

بكلامك الرائع

بطيفك الذي يلاحقني دائما

كأميرة تشعر بالحياة

كأطواق الياسمين أعشقها على ضوء شمعة

رحلت أنا عن جزيرة الغموض التي أعددتها وطنا

حيث لا مكان للوطن

فحياتي أجمل من جزيرةٍ وطيور نوارس

رد مع اقتباس
 
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مجموعة مصلح البريدية أروع مجموعة بريدية لأنكار المنكر أنصح الجميع بالاشتراك فيها ساكتون المنتدى المـفـتـوح 6 04 - 10 - 2011 00:10
مجموعة من القصص ابوفلاح جازي المنتدى الإسلامي 4 27 - 10 - 2008 22:37
مجموعة شركة الكابلات السعودية تعطى خيارشراء 55% من أسهم مجموعة اليمسان التركية admin منتدى المال والأعمال 4 15 - 08 - 2008 01:40
للأهميه (اشوف بعيوني واصدق واقرا كتابات واتعجب) ابن عجيان منتدى مزاين الإبل والمهرجانات التراثية 1 19 - 10 - 2007 20:42


الساعة الآن 02:57.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9, Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. www.sobe3.com
جميع المشاركات تعبر عن وجهة كاتبها ،، ولا تتحمل ادارة شبكة سبيع الغلباء أدنى مسئولية تجاهها